جغرافيا اون لاين


المنتدي المتخصص لطلاب قسم الجغرافيا جامعه طنطا
 
مجلة جغرافيا اوالرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
ساعة جغرافيا اون لاين
المواضيع الأخيرة
» جهاز SOKKIA SET 3X
السبت 14 يونيو 2014, 1:17 pm من طرف islam masoud

» حمل الآن برنامج ArcGIS 10 Desktop بروابط مباشرة
الثلاثاء 22 أبريل 2014, 9:04 am من طرف tahasaad

» تعرف علي العصور الجولوجبة معانا هنا جغرافيا اون لاين
الخميس 20 فبراير 2014, 4:16 am من طرف لقمان ابراهيم

» surfer 11
الإثنين 06 يناير 2014, 1:58 am من طرف hmass

» auto desk land 2006
الإثنين 06 يناير 2014, 1:47 am من طرف hmass

» إستخدامات جوجل ايرث في المساحة
الأربعاء 01 يناير 2014, 11:19 pm من طرف hmass

» الاول عالميا Internet Download Manager 6.16 Build 1 +تفعيل باسمك مدى الحياة لاى اصدار
الأربعاء 19 يونيو 2013, 3:12 pm من طرف pf/gl

» اكبر مكتبة جغرافية عربية على شبكة المعلومات 416 كتاب روابط فعالة 100%
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 11:23 am من طرف طالبه علم

» سرع النت مع portable System Speed Booster 2.9.9.6
السبت 15 يونيو 2013, 4:17 pm من طرف pf/gl

» للتحميل من USDownloader 1.3.5.9 12.06.2013 Silent + Portable TURBOBIT, VIP-FILE, LETITBIT
الأربعاء 12 يونيو 2013, 4:58 pm من طرف pf/gl

» برنامج erdas imagine 9.2 برابط واحد + الكراك
الأحد 09 يونيو 2013, 5:21 pm من طرف علي كامل

» جهاوك نفاثة مع Cloud System Booster 2.1.0.256 + Portable
الجمعة 07 يونيو 2013, 4:37 pm من طرف pf/gl

» خلى جهازك صاروخ مع Glary Utilities 3 Portable
الثلاثاء 04 يونيو 2013, 5:26 pm من طرف pf/gl

» عملاق صيانة الكمبيوتر وتسريعه Wise Care 365 Pro 2.47.195 Final Portable
السبت 01 يونيو 2013, 4:59 pm من طرف pf/gl

» عملاق صيانه وتنظيف اخطاء النظام CCleaner + Portable ولا يحتاج للتنصيب
الإثنين 27 مايو 2013, 4:03 pm من طرف pf/gl

» المتصفح المصرى القادم بقوة للعالمية The MaSTeR V 1.0 بحجم 34 ميجا
الأربعاء 22 مايو 2013, 3:02 pm من طرف pf/gl

» عملاق التحميل الاول عالميا Internet Download Manager 6.15 portable
السبت 18 مايو 2013, 4:06 pm من طرف pf/gl

» المتصفح الخطير Dooble Web Browser 1.43 + Portable
الإثنين 13 مايو 2013, 4:48 pm من طرف pf/gl

» System Ninja 2.4.2 + Portable لتنظيف الجهاز
الخميس 09 مايو 2013, 3:11 pm من طرف pf/gl

» حمل الآن برنامج Erdas_Imagine.v9.3
الجمعة 03 مايو 2013, 5:49 pm من طرف ابو الحصن33

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 49 بتاريخ الأحد 11 نوفمبر 2012, 11:29 am
المكتبة الجغرافية

شاطر | 
 

  سقطرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زينب جغرافيا
جغرافي جامد
جغرافي جامد


العمر : 27
عدد الرسائل : 119
نقاط : 222
السمعة : 0

مُساهمةموضوع: سقطرى   الثلاثاء 20 سبتمبر 2011, 11:08 am


سقطرى وتكتب أيضا سقطراء أو سقطرة ...


هي أرخبيل يمني مكون من أربع جزر _ يضم الأرخبيل جزر عبد الكوري وسمحة ودرسة_ على المحيط الهندي قبالة سواحل القرن الأفريقي (350كم) جنوب شبه الجزيرة العربية ، وقد ادي انعزال الجزيرة الطويل عن أفريقيا وشبه الجزيرة العربية الى وجود مستوى فريد وغير مألوف من الاستيطان الحيوي على الجزيرة ، وكذلك في المستوى الاجتماعي لسكان الجزيرة ، وقد تم تصنيف الجزيرة كأحد مواقع التراث العالمي في عام (2008م) ، ولقبت بأكثر المناطق غرابة في العالم .

تقع الجزيرة شرق خليج عدن بين دائرتي عرض (12.18ْ – 12.24ْ) شمال خط الاستواء وخطي طول (53.19ْ – 54.33ْ) شرق غرينتش ، وبذلك فإن الموقع الفلكي يشير إلى اقترابها من خط الاستواء الأمر الذي يجعل من مناخها يتسم بالمدارية عموماً ، وقد أتاح هذا الموقع خصوصية السمات المناخية للجزيرة مما جعلها تتمتع بتنوع في الغطاء النباتي ، وتبعد الجزيرة نحو (480 كم (300 ميلاً) ) عن رأس فرتك في محافظة المهرة كأقرب نقطة في الساحل اليمني كما تبـعـد عـن محافظة عدن بحـوالـي (553 ميلاً) ، وتبلغ مساحة الجزيرة (3650كم2) ، وشكل الجزيرة ينتمي للشكل المستطيل والمجزأ معاً .

وقد بلغ عدد سكان جزيرة سقطرى وفقاً لنتائج التعداد السكاني لعام (1994م) حوالي (65.514) نسمة وبلغ (135020) نسمة عام (2004 م) ، وتعود أصول سكان جزيرة سقطرى إلى (مهرة بن حيدان) كما جاء في كتاب لسان اليمن للهمداني ، وهناك بعض العشائر يعود اصلها إلى سلطنه عمان وسواحل الإمارات.

وكانت جزيرة سقطرى عاصمة للسلطنة المهريه إلى عام (1967م) حيث سقطت بيد افراد من الجبهه القوميه القادمه من اليمن وانضمت إلى اليمن الجنوبي ثم إلى اليمن الموحد ، ويعتمد سكان الجزيرة على اهلهم وذويهم المغتربيين في دولة الإمارات العربية المتحده ودولة قطر كما يعتمد بعض سكان بادية سقطرى على رعي الإبل والابقار والاغنام ، ويعتمد سكان سواحل سقطرى على الصيد.


التضاريس
:::::::::::::::::
تتمتع الجزيرة بتضاريس مختلفة حيث توجد السهول و الهضاب والمناطق الجبلية والمناطق الساحلية ففي الوسط هضبة شديدة التضرس مكونة من الصخور الجيرية ويحيط بها سلاسل جبلية مكونة من الجرانيت ومخروطية الشكل شديد الارتفاع والانحدار وتعد جبال حجيرة من أكثر السلاسل ارتفاعاً وامتداداً في الجزيرة فيما نجد الشمال والجنوب عبارة عن سهول ساحلية تقطعها الحصى والأحجار الرملية مع وجود مناطق متفرقة للكثبان الرملية المنتمية للنوع الهلالي ويتركز سكان الجزيرة على السواحل ويندر وجودهم في المناطق الجبلية .

كما يوجد في جزيرة سقطري عدد كبير من الأودية تتخذ مسارات واتجاهات عدة بحسب تأثيرات السطح وهي كما يلي:
· الوديان التي تصب شمال الجزيرة في البحر الواقعة إلى الشرق من مدينة حديبو ، وتتميز بأحواضها الصغيرة وقصر مجاريها حيث لا تتعدى مسافة (7 كم) تقريباً ، وهي ذات تصريف كبير نظراً لاستمرار جريان المياه فيها على مدار العام مثل(وادي دانجهن ، وادي حشرة ، وادي دنية ، وادي درابعة ، وادي طوعق).

· الوديان التي تصب في الشمال الغربي الواقعة إلى الشمال من جبل (فادهن مطلو) مثل (وادي دوعهر ، وادي عامدهن ، وادي جعلعل ، وادي ديمجت ، وادي فرحة).

· وديان الجنوب : التي تصب جنوب الجزيرة والواقعة إلى الشرق من جبل قرية وهي وديان ذات مجاري طويلة وأحواض متسعة وذات تصريف أكبر من الأودية الشمالية نظراً لغزارة الأمطار الصيفية التي تسقط على السفوح الجنوبية وخاصة في سهل (نوجد) مما أدى إلى توفر المياه فيها بالإضافة إلى عدم تعرض هذا السهل للرياح الشديدة حيث خلق ظروفاً مواتية لظهور نشاط زراعي محدودة ، مثل (وادي ستريو ، وادي تريفرز ، وادي ريشي ، وادي عسرة ، شبهون ، وادي فاقه) ، وتنتهي هذه الوديان عند حافة الهضبة ، وتصب في السهل الساحلي الجنوبي ، أما الوديان التي تصل مصباتها إلى البحر فهي (وادي سهوب ، ووادي عسهم) ، هذا بالإضافة إلى الأودية الفرعية الواقعة بين مجموعة الجبال وتصب وسط الجزيرة.

أبضا يوجد في الجزيرة عدد من الروؤس الصخرية حيث يمتد بعضها إلى مياه البحر مثل الروؤس الواقعة في الشمال والشرق وأهمها (رأس مومي- رأس ديدم - رأس مذهن - رأس بوركاتن - رأس عدهو - رأس دي حمري - رأس حولاف - رأس قرقمة - رأس عند - رأس بشارة - رأس سماري - رأس حموهر) ، بالإضافة إلى الروؤس الواقعة غرب الجزيرة مثل (رأس بادوهن - رأس حمرهو- رأس شوعب) ، أما الروؤس الواقعة جنوب الجزيرة فهي (رأس شحن - رأس مطيف - رأس زاحق - رأس قاش - رأس ينن).

وتوجد مجموعة قليلة من الخلجان في الجزيرة و تكمن أهميتها في استغلالها كموانئ طبيعية وبالذات أثناء تعرض أجزاء من الجزيرة للرياح القوية التي تضرب (سهل حديبو) والأجزاء الشرقية والغربية ابتدأ من مطلع شهر يونيو حتى أواخر سبتمبر ؛ ولذلك تجد السفن ملاذاً آمناً لها في خلجان الجزيرة وهي:
- خليج بتدرفقه في الشرق بين رأس مومي ورأس ديدم .
- خليج عنبه تماريدا في الشمال بين رأس قرقمه ورأس عند.
- خليج بندر قلنسيه في الغرب بين رأس حمرهو ورأس بادوه .
- خليج شربرب في الغرب بين رأس بادوه ورأس شوعب.
- خليج أرسل في الجنوب بين رأس مومي ورأس شحن.


المناخ
:::::::::::::
تتميز الجزيرة بثلاثة مناخات وهي كالتالي:
- يسـود الجـزيرة مـنـاخ بحري حار حيث درجة الحرارة العظمى تتراوح بين (26ْ-28ْ) مئوية ودرجات الحرارة الصغرى بين (19ْ - 23ْ) مئوية والمتوسط الحراري السنوي ما بين (29ْ – 27ْ) مئوية حيث يكون معدل درجات الحرارة لشهر كانون الثاني/يناير (24ْم) ولشهر يوليو (30مْ) ، ويعتبر شهرا (حزيران/يونيو) و(تموز/يوليو) أكثر ارتفاعاً لدرجة الحرارة وأقل الشهور حرارة هما شهري (كانون الأول/ديسمبر) ، و(كانون الثاني/يناير) ، كما تقل معدلات درجة الحرارة كثيراُ في المناطق الجبلية.
- المناطق الشرقية تتميز بالجو المعتدل البارد في بعض الأشهر وفي بعضها تكون باردة.
- المناطق الغربية أيضاً تتميز بالبرودة ومنها منطقة (دكسم) المرتفعة حيث تكون هذه المنطقة في الخريف باردة ويتكون فيها الضباب الكثيف ، يتراوح معدل الرطوبة النسبية بين (55%) في شهر آب/أغسطس و (70%) في شهر كانون الثاني/يناير.

وتتعرض الجزيرة لرياح شديدة جنوبية غربية تصل ذروتها في مطلع شهر يونيو حتى أواخر شهر آب/أغسطس ، ثم تبدأ بالانخفاض التدريجي لتصل في بداية شهر تشرين الأول/أكتوبر إلى سرعة عادية عندما تتحول إلى رياح شمالية شرقية عندما تقل سرعتها إلى (10 عقد) ، أمَّا الرياح الجنوبية الغربية في شهور (يونيو ، يوليو ، أغسطس)، فتكون سرعتها قوية تصل إلى (40 – 50 عقدة) ، وقد تصل في بعض الأجزاء من الجزيرة إلى أكثر من (55 عقدة) ، ويرافقها حالة اضطراب شديد للبحر.


النظام البيئي لجزيرة سقطرى
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
يشكل أرخبيل سقطرى نظاماُ أيكولوجياً بحرياً مستقلاً حيث إن أهمية بيئته الفريدة والتنوع البيولوجي الهائل والفريد ذو الأهمية العالمية لا يقل أهمية عن جزر جالاباجوس* ، وقد وصفه الاتحاد الدولي لصون الطبيعة بأنه (جالاباجوس المحيط الهندي ) ، كما أن الجزيرة من أهم أربع جزر في العالم من ناحية التنوع الحيوي النباتي وتعتبر موطناً لآلاف النباتات والحيوانات والطيور المستوطنة ، وهي بذلك تعتبر أهم موطن لأشجار اللبان المشهورة في العصور القديمة ، حيث يوجد في العالم بأكمله (25 نوعاً) من اللبان منها (9) أنواع مستوطنة في جزيرة سقطرى.


السياحة
::::::::::::::::
تحظى جزيرة سقطرى باهتمام كبير من قبل الحكومة للاستفادة من مخزونها المتنوع ومن خصائصها الطبيعية المتنوعة ومزاياها الاقتصادية ، وتشكل مقومات الجذب السياحي في الجزيرة جزءاً من هذا الإطار العام ، والتي تتحدد بصفة عامة باعتبار الجزيرة متحفاً للتاريخ الطبيعي بما تحتويه من تنوع حيوي نادر مع الاستفادة من جهود واهتمام عالميين بالحفاظ على جزيرة سقطرى كجوهرة طبيعية ، ومن ذلك ما تحظى به من قبل منظمة اليونسكو والهيئات الدولية لحماية البيئة.
- الاهتمام الأول ينحصر في برامج تنموية للحفاظ على الجزيرة كمحمية طبيعية في إطار برنامج الإنسان ومحيطه الحيوي وترشيح سوقطرة كمحمية طبيعية تحظى باهتمام إقليمي وعالمي لخدمة البشرية.
- الاهتمام الثاني ينحصر في مشروع (حماية التنوع البيولوجي) في الجزيرة والأرخبيل التابع لها.

هذا.. وتتمثل اهم مقومات الجذب السياحي بالجزيرة فيما يلي:
- الغطاء النباتي :
تتميز جزيرة سقطرى بغطاءٍ نباتي وفير حيث تصل الأنواع النباتية فيها إلى حوالي (750 نوعاً) نباتي بينها مجموعة من النباتات يستفاد منها في الطب الشعبي وعلاج الكثير من الأمراض ، ومن هذه النباتات أشجار الصبر سقطرى وأشجار اللبان والمر ودم الأخوين بالإضافة إلى نباتات طبية أخرى شائعة الاستعمال في الجزيرة مثل الجراز والأيفوربيا وغيرها، كما يوجد في الجزيرة نباتات نادرة أخرى ومما يلفت نظر الزائر انتشار شجرة " الأمته " بالإضافة إلى غابات أشجار النخيل الكثيفة المنتشرة في أماكن كثيرة أهمها ضفاف الوديان الجارية فيها المياه على مدار العام حيث تشكل بساطاً سندسياً أخضر مع زرقة البحر المحيط بالجزيرة لوحة فنية رائعة وتستطيع الزيارة عبر الإنترنت عن طريق (socotra.info) لتجد كافة المعلومات والصور الجميلة والخارطة السياحية.

- الطيور:
طيور سقطرى متعددة الأنواع بحيث تشكل أحد معالم بيئة التنوع في الطبيعة ومشاهدة أنواع الطيور ليس بالأمر الصعب فهي تطير بالقرب من الزائر وفوق الأشجار وفي مياه البحر المحيطة بالجزيرة وفي الوديان ويسمع الزائر أصواتها الجميلة والمتنوعة أينما تحرك ، وهناك نوع الطيور يحل بجانب الزائر إذا قرر الاستراحة في مكان ما وتناول الطعام ورمى بمخلفاته فإنه سرعان ما يلتهم تلك المخلفات ولذلك يطـلـق الأهـالـي عـلـى هـذا النـوع مـن الطـيور " بالمنظف أو البلدية "وبالتسمية السقطرية له يسمى (سوعيده) ، ويعتقد أنه يوجد في الجزيرة (105 نوعاً) من أنواع الطيور و(30 نوعاً) منها تتكاثر في الجزيرة كما تحتوي الجزيرة على نسبة عالية من الطيور المستوطنة ، وتعمل جمعية حماية الطيور باليمن إلى الإسراع بأجراء الدراسات والتغطية المسحية للجزيرة لتسهيل وضع الخرائط عن توزيع الطيور ومواقع تكاثرها بالعلاقة مع بيئاتها الطبيعية كما تعمل على تحديد المزيد من المواقع الهامة للطيور في الجزيرة من أجل حمايتها.

- الكهوف والمغارات :
تنتشر الكثير من الكهوف والمغارات الجبلية في مواقع عديدة من جزيرة سقطرى والجزر التابعة لها وتشكلت تلك المغارات بفعل عوامل التعرية الطبيعية وفي بعض منها تفاعلت عوامل جيومائية حيث عملت المياه على إذابة الكلس وشكلت أعمدة كلسية معلقة من أعلى سطوح الكهوف بالإضافة إلى أعمدة كلسية صاعدة من قاع الكهوف إلى الأعلى ، ومعظم تلك الكهوف والمغارات مأهولة بالسكان ، ومنها يمارسون حياتهم الطبيعية المعتادة ، وأهمها عموماً مغارة "دي جب " في سهل نوجد حيث تعتبر أكبرها حجماً ، ويتسع لعدد من الأسر، كما يمكن للسيارة التي تقل الزوار الوصول إلى جوف المغارة والتحرك بداخله دخولاً وخروجاً دون عناء ، وتبعد مغارة (دي جب) عن مركز حديبو بمسافة (75 كيلو متراً).

وهناك مفهوم خاطئ اخر لدى الكثير من الناس وخصوصا من لا يعرف سقطرى وطبيعة اهلها حيث يقال ان الكهوف أحد إنماط السكن للإنسان السقطري والحقيقة هي ان هنالك بعض من الناس الذين يبحثون عن العشب لانعامهم وخصوصا البقر والغنم في اوقات القحط أو يئون اغنامهم وابقارهم فيها في فترات نزول الأمطار الغزيره ويسكنون في هذه الكهوف لفترات مؤقته لا غير على حسب فترة القحط وبعدها يرجعون إلى سكنهم الاصلي اي مناطقهم أو قراهم ويشار أيضا ان الرعاه من سكان سقطرى يستخدمون الكهوف لنفس الغرض السابق.

- الشواطئ :
تمتد شواطئ الجزيرة مسافة (300 ميل) ولها خصائص فريدة من حيث كثبان رمالها البيضاء النقية حيث تبدو للزائر كأنها أكوام من محصول القطن ومعظمها مظللة بأشجار النخيل ، تطل على مياه البحر الخالي من عوامل التلوث حيث تشاهد أنواع الأسماك تسبح فيها ، وجميعها مواقع مثلى للاستجمام والغوص بعد توفر خدمات البنية الأساسية في الجزيرة وتهيئة تلك الشواطئ بالخدمات السياحية ، كما تحتوي مياه الشواطئ على أحياء مائية عديدة ونادرة منها السلاحف المتنوعة الأشكال مثل السلاحف الخضراء الكبيرة الحجم ، بالإضافة إلى الشعب المرجانية واللؤلؤ الذي اشتهرت به جزيرة سوقطرة منذ العصور التاريخية القديمة.

- الشلالات :
يوجد في جزيرة سوقطرة عدد من شلالات المياه الغزيرة تنتشر في مواقع مختلفة أهمها شلالات " دنجهن " في حديبو حيث يبعد عن المركز بمسافة (6 كم) فقط، وكذلك شلالات "حالة، ومومي، وقعرة وعيهفت" ومعظم تلك الشلالات تنبع من أعالي الجبال على مدار العام.

وبصورة عامة ، فإن تنشيط الحركة السياحية إلى جزيرة سوقطرة بحاجة إلى توفير خدمات البنية الأساسية في عموم مناطق الجذب السياحي وبالتالي توفير الخدمات السياحية المساعدة في إطار الخطة المتكاملة لحماية مناطق المحميات الطبيعية.

ويوجد في جزيرة سقطرى ثلاث فنادق فقط وهذا يدل على أن الحكومه لاتستثمرها ولايوجد مستثمرون يمنيون.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*جزر جالاباجوس (بالأسبانية Archipiélago de Colón أرخبيل كولومبوس) هو أرخبيل يقع على بعد (1،050) كيلومترا قبالة ساحل الاكوادور، وسياسيا هو مقاطعة لهذا البلد وعاصمته بويرتو بكويريزو مورينو ، يتألف من 13 جزيرة بركانية كبيرة ، 6 جزر أصغر حجما و107 من الصخور والجزر الصغيرة ، التي توزع في جميع أنحاء خط الاستواء ، ويعتبر من مواقع التراث العالمي.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سقطرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جغرافيا اون لاين :: الجغرا فيا الطبيعية :: جغرافية التضاريس-
انتقل الى: